منتدى المهاجر المصرى
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا فى منتدى المهاجر المصرى
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة منتدي المهاجر المصرى
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي

منتدى المهاجر المصرى

منتدى المهاجر المصرى . منتدى المهاجر
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول

" وجميع لاجزاء Saw السبع اجزاء "> اضغط هنا " سلسلة افلام نيكولاس كيدج"> اضغط هنا "سلسلة افلام النجم المتألق "توم كروز" "> اضغط هنا

" فيلم 678 DVD"> اضغط هنا " فيلم اللمبي 8 جيجا DVD"> اضغط هنا "فيلم بلبل حيران DVD "> اضغط هنا

" تحميل ويندوز 7 سيفين كاملة + داعم للعربي "> اضغط هنا " جميع نسخ الويندوز الاصلية من مايكروسوفت XP,VISTA,WIN7"> اضغط هنا "لاصدار النهائى من Windows 7 Ultimate "> اضغط هنا

" كليب نانسى عجرم شيخ الشباب "> اضغط هنا " كليب محمد عدويه واحمد عدويه المولد ديفيدي "> اضغط هنا "كليب غاده عبد الرازق الهانص فى الدنص" "> اضغط هنا

"سؤال وجواب فتاوى اسلامية "> اضغط هنا " كتاب فقة السنة"> اضغط هنا "مقالات اسلامية " "> اضغط هنا

" تفسير القران الكريم للشيخ الشعراوى"> اضغط هنا "المصحف المعلم كاملا "> اضغط هنا

بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
»  اعتذار ...
الخميس نوفمبر 17, 2011 8:08 am من طرف همس العيون

»  اخبرك انى ما زلت ارتدى معطف هواك
الخميس نوفمبر 17, 2011 8:03 am من طرف همس العيون

» بطاقة تعارف
الخميس نوفمبر 17, 2011 4:02 am من طرف همس العيون

» كيف اتكلم عنك
الأحد سبتمبر 18, 2011 1:48 pm من طرف رحيق المشاعر

» بــطــاقــة تــــعــــااااارف
السبت سبتمبر 17, 2011 4:14 pm من طرف رحيق المشاعر

» الاستفتاء على التعديلات الدستورية
الجمعة مارس 18, 2011 7:26 pm من طرف beladonna

»  •♡ من دون •♡• حبك سأموت ♡•
الجمعة فبراير 25, 2011 4:17 pm من طرف beladonna

»  توصلت الى سر كبير يبحث عنه الناس ولم يجدوه
الجمعة فبراير 25, 2011 3:53 pm من طرف beladonna

» حق الزوج على الزوجة
الأحد فبراير 20, 2011 6:24 pm من طرف عطر الندى

» اسمحوا لى ان ابوح بحبي
الأحد فبراير 20, 2011 6:19 pm من طرف عطر الندى

» المواصفــــات القيـــاسيه للبنــــت المصـــريه .....هااااااا
الخميس فبراير 17, 2011 11:58 pm من طرف عماد متعب

» لقائك حبيبى
الخميس فبراير 17, 2011 11:08 pm من طرف عماد متعب

» لحظات الوجود والغياب
الخميس فبراير 17, 2011 10:58 pm من طرف عماد متعب

» لن أشكو فالشكوى أنحناء لن أشكو فالشكوى أنحناء وأنا نبض عروقى كبرياء
الخميس فبراير 17, 2011 12:27 am من طرف عماد متعب

» سأظل احبك
الخميس فبراير 17, 2011 12:22 am من طرف عماد متعب

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث

شاطر | 
 

 ماهو اسم الله الاعظم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

الميزان
الأبراج الصينية : الثور
عدد المساهمات : 902
نقاط : 10120
تاريخ الميلاد : 01/10/1985
مــــــــــــزاج :
أعـــــــلام :
تاريخ التسجيل : 17/12/2010
الموقع : http://almohagr.alafdal.net/

مُساهمةموضوع: ماهو اسم الله الاعظم   الإثنين يناير 03, 2011 1:06 pm

ماهو اسم الله الاعظم
فالاسم الأعظم ليس كما يصوره الصوفية حسب أهوائهم وأذواقهم سر مكنون وغيب مصون ، مقصور على أوليائهم ، ويأخذونه عن مشايخهم بالتلقي مع العهد بالسند إلى قدماء الأولياء ، كصاحب كتاب ختم الأولياء ، أو بلعام بن باعوراء ، فصاحب كتاب ختم الأولياء ، الحكيم الترمذي الصوفي أعجبه اسم الرب ، فزعم أنه الإسم الأعظم وحوله من جهر إلى سر ، والناس يعتقدون أن الاسم غيب مكنون ، وسر مصون ، وهم جميعا يعرفون ويرددون ( الحمد لله رب العالمين ) ، يقول الحكيم الترمذي : ( اسم الرب هو الاسم الأعظم المكنون الذي منه خرجت الأسماء ، فمن وصل إلى ذلك الاسم المكنون وانكشف له الغطا عنه ، فقد تبتل إليه وانقطع عن الخلق واتخذه وكيلا ) وعلم عند ذلك الاسم الأعظم ، كأنه يفسر الآية ( وَاذْكُرِ اسْمَ رَبِّكَ وَتَبَتَّل إِلَيْهِ تَبْتِيلاً رَبُّ المَشْرِقِ وَالمَغْرِبِ لا إِلَهَ إِلا هُوَ فَاتَّخِذْهُ وَكِيلاً وَاصْبِرْ عَلَى مَا يَقُولُونَ وَاهْجُرْهُمْ هَجْراً جَمِيلاً ) (المزمل:10) .


وكثير من الصوفية يظن أنه يعرف الاسم الأعظم بذلك ، وزعم كثيرون أن الملكين ببابل هاروت وماروت الذين يقال أنهما أهبطا إلى الأرض حين عمل بنو آدم المعاصي ليقضيا بين الناس ، وألقي الله في قلوبهما شهوة النساء وأمرهما أن لا يزنيا ولا يقتلا ولا يشربا خمرا ، وكانا يعلمان الإسم الأعظم ليصعدان به إلى السماء مرة أخري ، فجاءتهما امرأة في مسألة لها ، فأعجبتهما فأراداها للفحشاء ، فأبت عليهما حتى يعلماها الاسم الأعظم الذي يصعدان به إلى السماء ، فعلماها إياه ، ثم أراداها للفحشاء فأبت عليهما حتى يشربا الخمر ، فشربا الخمر وزنيا بالمرأة ، ثم خرجا فقتلا رجلا بلا ذنب ، فدعت المرأة بهذا الاسم الأعظم ، فصعدت إلى السماء ومسخت فخنست فتحولت إلى كوكب خناس ، وهو كوكب الزهرة الذي نراه في السماء ، وغضب الله تعالى على الملكين فسماهما هاروت وماروت وخيرهما بين عذاب الدنيا وعذاب الآخرة ، فاختارا عذاب الدنيا ، فهما يعلمان الناس ما يفرقون به بين المرء وزوجه ، يقولون : إن الذي أنزل على الملكين هو الاسم الأعظم الذي صعدت به المرأة وأصبحت كوكب الزهرة ، وما زالت المرأة أو كوكب الزهرة تعلم هذا الاسم للشياطين ، وهم يعلمونه لأوليائهم مع السحر ، فيتكلمون بكلام يجعل الواحد منهم يطير في الهواء بين الأرض السماء أو يمشي على الماء ، يقول ابن كثير : ( وأما ما يذكره كثير من المفسرين في قصة هاروت وماروت من أن الزهرة كانت امرأة فراوداها على نفسها فأبت إلا أن يعلماها الاسم الأعظم فعلماها فقالته فرفعت كوكبا إلى السماء فهذا أظنه من وضع الإسرائيليين ) .

والأعجب من ذلك قصة الذي يعلم الاسم الأعظم ثم كفر بالله ، قال تعالى : ( وَاتْلُ عَلَيْهِمْ نَبَأَ الذِي آتَيْنَاهُ آيَاتِنَا فَانْسَلَخَ مِنْهَا فَأَتْبَعَهُ الشَّيْطَانُ فَكَانَ مِنَ الغَاوِينَ وَلَوْ شِئْنَا لَرَفَعْنَاهُ بِهَا وَلَكِنَّهُ أَخْلَدَ إِلَى الأَرْضِ وَاتَّبَعَ هَوَاهُ فَمَثَلُهُ كَمَثَلِ الكَلبِ إِنْ تَحْمِل عَلَيْهِ يَلهَثْ أَوْ تَتْرُكْهُ يَلهَثْ ذَلِكَ مَثَلُ القَوْمِ الذِينَ كَذَّبُوا بِآياتِنَا فَاقْصُصِ القَصَصَ لَعَلهُمْ يَتَفَكَّرُونَ ) (الأعراف:176) ، ذكر كثير من المفسرين أن هذا الرجل هو بلعام بن باعوراء ، وقصته أن قومه طلبوا منه أن يدعوا على موسى ومن معه فأبى ، فلم يزالوا به حتى فعل ، وكان عنده اسم الله الأعظم ، القصة كما يذكرها ابن جرير الطبري في تاريخ الأمم والملوك أن الله بعث يوشع نبيا بعد أن انقضت الأربعون سنة التي ضربت على بني إسرائيل في التيه فدعاهم فأخبرهم أنه نبي ، وأن الله قد أمره أن يقاتل الجبارين فبايعوه ، وصدقوه وانطلق رجل من بني إسرائيل يقال له بلعام بن باعوراء وكان عالما يعلم الاسم الأعظم المكتوم فكفر وأتى الجبارين ، فقال : لا ترهبوا بني إسرائيل فإني إذا خرجتم تقاتلونهم أدعو عليهم دعوة فيهلكون ، فكان عندهم فيما شاء من الأهواء غير أنه كان لا يستطيع أن يأتي النساء ، فكان ينكح أتانا له يزني بحمارة ، وهو الذي يقول الله عز وجل ( وَاتْلُ عَلَيْهِمْ نَبَأَ الذِي آتَيْنَاهُ آيَاتِنَا فَانْسَلَخَ مِنْهَا فَأَتْبَعَهُ الشَّيْطَانُ فَكَانَ مِنَ الغَاوِينَ وَلَوْ شِئْنَا لَرَفَعْنَاهُ بِهَا وَلَكِنَّهُ أَخْلَدَ إِلَى الأَرْضِ وَاتَّبَعَ هَوَاهُ فَمَثَلُهُ كَمَثَلِ الكَلبِ إِنْ تَحْمِل عَلَيْهِ يَلهَثْ أَوْ تَتْرُكْهُ يَلهَثْ ) فكان بلعام يلهث كما يلهث الكلب –خرج لسانه من فمه حتى نزل على صدره - فخرج يوشع النبي يقاتل الجبارين في الناس ، وخرج بلعام مع الجبارين على أتانه على حمارته ، وهو يريد أن يلعن بني إسرائيل بالإسم الأعظم ، فكلما أراد أن يدعو على بني إسرائيل – الحمارة تدور دون أن يدري فتأتي اللعنة على الجبارين - فقال الجبارون : إنك أنما تدعو علينا يابن باعوراء ، فيقول لهم : إنما أردت بني إسرائيل ، فأخذ ملك من ملوك الجبارين بذنب الأتان بذيل الحمارة ، فأمسكها وجعلها تتحرك ، وأخذ بلعام يضربها ويكثر من ضربها ، فتكلمت الحمارة وقالت أنت تنكحني بالليل وتركبني بالنهار ، ويلي منك يا بلعام .

أصبح استزاء اليهود بأسماء الله منتشرا بين المسلمين كقصص مشوقة وحكايات عن الأمم السابقة ، إننا نحذر من خطورة القصص الواهية ، وعدم التثبت في النقل عن الأمم الماضية ، لأن فيه بعض الدعاة يستغلون جهل العامة ويبالغون في قصص الصحابة وخيار الأمة ، دون تدقيق وتفحيص ، وتحقيق وتمحيص ، بين ما ثبت عنهم بالفعل وما لم يثبت ، والعامة من جهلهم يعتبرون أمثال هؤلاء نموذجا لدعاة العصر ، المتطورون مع الحضارة في بلاد العرب وفي مصر ، فالعلم له ثوابته والدعوة لها نظامها ، تتطور مع العصر أساليبها ، لكن دون المساس بثوابتها .

انظروا إلى نموذج من القصص الذي يعتمد عليها أمثال هؤلاء فيما يتعلق باسم الله الأعظم ، خبر عبد الله بن الثامر والاسم الأعظم ، ذكره ابن هشام في سيرته عن ابن إسحاق عن محمد بن كعب القرظي وهي رواية قصصية كأغلب روايات القصص التى يتناولونها ، عبد الله بن الثامر غلام كان يذهب إلى ساحر في أحد القرى التابعة لنجران ، وكان رجل صالح على دين عيسى عليه السلام يعلم اسم الله الأعظم بين قرية الساحر ونجران ، فكان عبد الله بن الثامر يتخلف إليه ، فيعجبه ما يرى من صلاته وعبادته ، فجعل يجلس إليه ويسمع منه حتى أسلم ، فوحد الله وعبده ، وجعل يسأله عن شرائع الإسلام حتى إذا تفقه فيه جعل يسأله عن الاسم الأعظم وكان يعلمه ، فكتمه إياه وقال له يا ابن أخي إنك لن تحمله أخشى عليك ضعفك عنه ، فلما رأى عبد الله أن صاحبه قد ضن به عنه وتخوف ضعفه فيه عمد إلى قداح – القدح هنا بمعنى قطعة الحجر المصقول - فجمعها ثم لم يبق لله أسما يعلمه إلا كتبه في قدح ، لكل اسم قدح حتى إذا أحصاها أوقد لها نارا ، ثم جعل يقذفها فيها قدحا قدحا حتى إذا مر بالاسم الأعظم قذف فيها بقدحه ، فوثب القدح حتى خرج منها لم تضره شيئا ، فأخذه ثم أتى صاحبه ، فأخبره بأنه قد علم الاسم الذي كتمه فقال : وما هو ؟ قال : هو كذا وكذا ، قال : وكيف علمته ؟ فأخبره بما صنع ، قال : أي ابن أخي قد أصبته فأمسك على نفسك وما أظن أن تفعل ، فجعل عبد الله بن الثامر إذا دخل نجران لم يلق أحدا به ضر إلا قال يا عبد الله أتوحد الله وتدخل في ديني وأدعو الله فيعافيك مما أنت فيه من البلاء ؟ فيقول : نعم ، فيوحد الله ويسلم ويدعو له بالاسم الأعظم فيشفى .

والثابت عن رسول الله في حديث مسلم عَنْ صُهَيْبٍ ، أَنَّ الغلام كان يُبْرِىءُ الأَكْمَهَ وَالأَبْرَصَ وَيُدَاوِي النَّاسَ مِنْ سَائِرِ الأَدْوَاءِ ، فَسَمِعَ جَلِيسٌ لِلمَلِكِ كَانَ قَدْ عَمِيَ ، فَأَتَاهُ بِهَدَايَا كَثِيرَةٍ ، فَقَالَ : مَا هٰهُنَا لَكَ أَجْمَعُ ، إِنْ أَنْتَ شَفَيْتَنِي ، فَقَالَ : إِنِّي لاَ أَشْفِي أَحَداً ، إِنَّمَا يَشْفِي اللّهُ ، فَإِنْ أَنْتَ آمَنْتَ بِاللّهِ دَعَوْتُ اللّهَ فَشَفَاكَ ، فَآمَنَ بِاللّهِ ، فَشَفَاهُ اللّهُ ، فَأَتَىٰ المَلِكَ فَجَلَسَ إِلَيْهِ كَمَا كَانَ يَجْلِسُ ، فَقَالَ لَهُ المَلِكُ : مَنْ رَدَّ عَلَيْكَ بَصَرَكَ ؟ قَالَ : رَبِّي ، قَالَ : وَلَكَ رَبٌّ غَيْرِي ؟ قَالَ : رَبِّي وَرَبُّكَ اللّهُ ، فَأَخَذَهُ فَلَمْ يَزَل يُعَذِّبُهُ حَتَّىٰ دَل عَلَىٰ الغُلاَمِ ، فَجِيءَ بِالغُلاَمِ ، فَقَالَ لَهُ المَلِكُ : أَيْ بُنَيَّ قَدْ بَلَغَ مِنْ سِحْرِكَ مَا تُبْرِىءُ الأَكْمَهَ وَالأَبْرَصَ وَتَفْعَلُ وَتَفْعَلُ ، فَقَالَ : إِنِّي لاَ أَشْفِي أَحَداً ، إِنَّمَا يَشْفِي اللّهُ .

فالحسن والعظمة في أسماء الله تعالى يكون باعتبار كل اسم على انفراده ، ويكون باعتبار جمعه إلى غيره ، فيحصل بجمع الاسم إلى الآخر كمال فوق كمال ، فالأعلى في الكمال هو اسم الله الأعظم على هذا الاعتبار ، ومن هنا ثبت عن النبي صلي الله عليه وسلم أنه جعل الحي القيوم هو اسم الله الأعظم وكذلك الرحمن الرحيم ، فقد روى ابن ماجة الطبراني وحسنه الشيخ الألباني ، من حديث القاسم بن عبد الرحمن عَنْ أَبِي أُمَامَةَ أَن النَّبِي صلي الله عليه وسلم قال : ( اسْمُ اللهِ الأَعْظَمُ الذِي إِذَا دُعِي بِهِ أَجَابَ في سُوَرٍ ثَلاثٍ ، البَقَرَةِ وَآلِ عِمْرَانَ وَطه ) ، قال القاسم : فالتمستها إنه الحي القيوم ، ( اللهُ لا إِلَهَ إِلا هُوَ الحَيُّ القَيُّومُ لا تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلا نَوْمٌ ) (البقرة:255) ( اللهُ لا إِلَهَ إِلا هُوَ الحَيُّ القَيُّومُ ) (آل عمران:2) ( وَعَنَتِ الوُجُوهُ لِلحَيِّ القَيُّومِ وَقَدْ خَابَ مَنْ حَمَلَ ظُلماً ) (طه:111) .

وقد ورد أيضا أن الاسم الله الأعظم هو الرحمن الرحيم ، كالحديث الذي رواه أبو داوود والترمذي وقال : حسن صحيح ، وحسنه الشيخ الألباني ، من حديث أَسْمَاءَ بِنْتِ يَزِيدَ رضي الله عنها ، أَنَّ النَّبِي قَالَ : ( اسْمُ اللهِ الأَعْظَمُ في هَاتَيْنِ الآيَتَيْنِ : ( وَإِلَهُكُمْ إِلَهٌ وَاحِدٌ لا إِلَهَ إِلا هُوَ الرَّحْمَنُ الرَّحِيمُ ) ، وَفَاتِحَةِ آلِ عِمْرَانَ : ( الم اللهُ لا إِلَهَ إِلا هُوَ الحَي القَيُّومُ ) .

فاسم الله الأعظم أطلقه النبي صلي الله عليه وسلم على اسمين مضمومين ومقترنين وهما الحي مع القيوم ، والرحمن مع الرحيم ، وإذا كانت أسماء الله كلها حسني وكلها عظمي ، كما قال تعالى : ( وَلِلهِ الأَسْمَاءُ الحُسْنَي فَادْعُوهُ بِهَا ) (الأعراف:180) ، إلا أن اسمه الحي واسمه القيوم عند اجتماعهما يختصان عن باقي الأسماء الحسني وينفردان بما فيهما من أبعاد اعتقادية ويعطيان من المعاني ما ليس لغيرهما ، كما قال ابن القيم في نونيته : وله الحياة كمالها فلأجل ذا ما للممات عليه من سلطان - وكذلك القيوم من أوصافه ما للمنام لديه من غشيان ، وكذاك أوصاف الكمال جميعها ثبتت له ومدارها الوصفان - فمصحح الأوصاف والأفعال والأسماء حقا ذانك الوصفان - ولأجل ذا جاء الحديث بأنه في آية الكرسي وذي عمران - اسم الإله الأعظم اشتملا علي اسم الحي والقيوم مقترنان - فالكل مرجعها إلي الإسمين يدري ذاك ذو بصر بهذا الشان .

فالحي القيوم كما ذكر ابن القيم ، عليهما مدار أوصاف الكمال جميعها ، فجميع الأسماء الحسني والصفات العليا ، تدل باللزوم علي أن الله حي قيوم دون العكس ، وشرح ذلك نرجئه إلى المحاضرة القادمة ، سبحانك اللهم وبحمدك أشهد ألا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://almohagr.alafdal.net/portal
 
ماهو اسم الله الاعظم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى المهاجر المصرى  :: (¯`·._.·(-== :: المنتدى الاسلامى :: ==- )·._.·°¯) :: كتب اسلامية-
انتقل الى: